تونس تحتضن الندوة العالمية لحوار الأديان
2011-09-16
أعلن رئيس المنتدى الإسلامي العالمي للحوار بين الأديان الدكتور حامد الرفاعي عن موافقة الحكومة التونسية لاحتضان الندوة العالمية لحوار الأديان خلال شهر ديسمبر المقبل ودعمها للندوة.

وقال الدكتورالرفاعي: تلقيت الدعم الكامل من الحكومة التونسية لتنظيم هذه التظاهرة واتفقت مع وزير الشؤون الدينية لبدء الترتيبات اللازمة. وسيحضر فعاليات هذه الندوة الدولية كل من بابا الفاتيكان والبابا شنودة إلى جانب كبار الشخصيات العالمية والعربية، واصفًا الحوار مع الفاتيكان بأنه مجدٍ وناجح، خاصة وأن نتائج اللقاءات والندوات اختتمت ببروتوكولات تلزم الطرفين بالعمل في إطارها، مما أثمر بدوره على توقيع نحو 60 اتفاقية تتناغم مع ما جاءت به مبادئ الأمم المتحدة.

وأكّد الدكتور حامد الرفاعي أنّ استراتيجيات المنتدى الإسلامي للحوار بين الأديان لا تقتصر فقط على الديانة المسيحية بل تشمل مختلف الديانات بما في ذلك البوذية والهندوسية.

(المدينة)