مشاركة المركز في منتدى الأمم المتحدة الرابع لتحالف الحضارات في الدوحة
2011-12-13
شارك مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان في منتدى الأمم المتحدة الرابع لتحالف الحضارات في الدوحة والذي عقد في الفترة من 11إلى 13 ديسمبر. وقد شكل منتدى الأمم المتحدة الرابع لتحالف الحضارات في الدوحة منعطفاً مهماً وتطوراً نوعياً في مسيرة تحالف الحضارات منذ انطلاقته عام 2005 تمثل في عدة نقاط جوهرية كانت أولاها وأهمها تفاعل المنتدى مع تحولات عالمية، بعضها يتصل بالربيع العربي، وبعضها الآخر يتصل بالأزمة الاقتصادية العالمية التي مازالت تداعياتها تتفاقم، حيث ألقى هذان الحدثان بظلالهما على أعمال ومناقشات المشاركين في فعاليات المنتدى، خصوصاً لجهة التركيز على قيم التغيير في الربيع العربي، وهي قيم الكرامة الإنسانية والحوار والديمقراطية والتطوير والعدالة والحريات العامة وحقوق الإنسان. أما النقطة الثانية فهي الحضور الكبير، والمشاركة المميزة للشباب.. وهو الحضور الذي حظي بإشادة وتقدير صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، حيث اعتبرت سموها أن حضور الشباب عامل فاعل جعل المنتدى يأخذ منعطفاً غير تقليدي..لا بل إن سموها دعت إلى جعل الشباب شركاء أساسيين من خلال تعاقد واضح يجعل منهم صناع القرار والسياسات.
وأبرزت النقطة الثالثة أحد أهم وجوه التحول في المنتدى، وهو تبلور قناعة لدى جميع المشاركين بوجوب الربط بين أهداف الإنمائية وتحالف الحضارات وترجمة المسارين في مسار واحد لتحقيق النتائج المطلوبة. وفي ذلك تبني مبادرة صاحبة السمو التي أطلقتها العام الماضي.
أما النقطة الرابعة وهي الأهم فقد كانت ما كشفت عنه صاحبة السمو من توجه لتأسيس مرصد للتحالف يتم من خلاله رصد واقع الدول للتأكد من مدى التزامها المالي والأخلاقي والمعنوي، على أن يتم الرصد بصورة عملية وممنهجة.
إن هذه النقاط إضافة إلى طبيعة المواضيع البالغة الأهمية التي تناولتها جلسات العمل جعلت من منتدى الدوحة نقلة نوعية في مسيرة تحالف الحضارات باعتراف سعادة السيد جورج سامبايو الرئيس البرتغالي السابق، الممثل السامي للتحالف الدولي للحضارات وباعتراف معظم القادة المشاركين في المنتدى.