تقرير عن مشاركة مركز الدوحة لحوار الأديان في المؤتمر العالمي لحوار بين الأديان
2016-03-13
انطلق في العاصمة الباكستانية إسلام آباد، في الفترة 24-25 /11/2015، مؤتمر دولي تحت عنوان «التعايش السلمي في ظل المعتقد الديني»، والذي نظمه مجلس "صوة الإسلام"، برعاية وزارة الشؤون الدينية الباكستانية.
كان المؤتمر يهدف إلى نشر روح التعايش والتفاهم بين أتباع الأديان المختلفة حول العالم، وذلك لتحقيق الوئام والسلام بين الشعوب بعيدا ً عن الخلافات والتطرف الديني.
مثل مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان الأستاذ محمد الغامدي، عضو مجلس الإدارة، كما شاركت 25 شخصية، إلى جانب وفود من أكثر من 40 دولة، يمثلون الأديان السبعة الرئيسية المنتشرة عبر العالم، إضافة إلى 500 مشارك من داخل باكستان.
أكد المشاركون بأن المجتمعات كانت في السابق وما تزال تتعايش وتعاونت، بوئام وسلام ، مسخرة اختلافاتها الثقافية والعرقية والدينية، كعنصر للثراء والتنوع والتفاعل وسلام ما أسس لمجتمعات متعددة الثقافات، يجمعها الأخوة وتوحدها الإنتماء للوطن.