زيارة المطران كاميلو بالَين لمركز الدوحة الدولي لحوار الأديان
2016-10-24
في مساء الاثنين السابع عشر من أكتوبر عام 2016م استقبل الدكتور إبراهيم صالح النعيمي رئيس مجلس إدارة مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان المطران كاميلو بالَين النائب الرسولي لشمال شبه الجزيرة العربية (قطر والبحرين والكويت والسعودية) بمصاحبة رئيس الكنيسة الكاثوليكية بقطر الأب سيرفراج أروكيام.

في البداية أبدى المطران كاميلو بالَين سعادته باللقاء، وحرصه على زيارة مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان رغم زيارته القصيرة لقطر لمدة يومينقادمًا من البحرين؛ وذلك لما يلمسه من دور فعال للمركز لمد جسور الروابط الإنسانية وتعميق الحوار بين الأديان.

ودار الحوار حول أنشطة الكنيسة الكاثوليكية في البلاد العربية، وكذلك حرصها على المشاركة الدائمة في مؤتمر الدوحة الدولي لحوار الأديان بقطر.
ومن جانبه أكد الدكتور النعيمي سعي المركز الدائم لتعزيز ثقافة الحوار بين الأديان والتعايش السلمي بين معتنقيها، ونبذ التعصب، وتفعيل القيم الدينية؛ لمعالجة القضايا والمشكلات التي تهم البشرية، كما عرض تعريفًا بأنشطة المركز ومقتنيات مكتبته من الكتب المتخصصة في حوار الأديان.

وفي أثناء اللقاء قدم المطران كاميلو للدكتور النعيمي تعريفًا بمؤسسة الكاردينال بوبارد، وهو مؤسس المجلس البابوي للثقافة بالفاتيكان،كما قدم تعريفًا بأهم إصدارات المؤسسة وهو ترجمة معجم الأديان في مجلدين للتعريف بالأديان والثقافات.