أنشأ مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان في شهر مايو 2007 كثمرة لتوصيات مؤتمر الدوحة لحوار الأديان. وتم افتتاحه رسمياً في 14 مايو 2008 ويعتبر الدور الرئيسي للمركز هو نشر ثقافة الحوار وقبول الآخر والتعايش السلمي بين أتباع الديانات. وقد أصدر حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، أمير البلاد المفدى القرار الأميري رقم 20 لسنة 2010 بالموافقة على إنشاء مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان.
المزيد
"حوار الأديان" يوصي بإرسال وفد لإفريقيا الوسطى
أوصى مؤتمر الدوحة الحادي عشر لحوار الأديان في ختام أعماله الليلة بفندق الماريوت بتدريس قصص الأنبياء الشباب لاتباع الديانات، والمستوحى من نصوص الكتب المقدسة وبتذليل الصعوبات والتحديات التي تحول دون ممارسة الشباب لدورهم الريادي في الحوار والعمل على بلورة خطاب إعلامي يكرس ثقافة الحوار والتعايش.
المزيد

باقي الأخبار
اختتام أعمال مؤتمر الدوحة الحادي عشر لحوار الأديان
اختتم مركز الدوحة لحوار الأديان مساء أمس مؤتمره الحادي عشر، الذي عقد تحت عنوان «الشباب ودوره في تعزيز قيم الحوار»، بحضور أكثر من 350 مشاركاً ومشاركة، يمثلون كل أتباع الأديان السماوية والثقافات الأخرى، بإصدار عدد من التوصيات المهمة التي تصب في سبيل تعزيز الحوار بين الأديان خاصة بين فئات الشباب.

المزيد

باقي الأخبار